Wednesday, 24 July 2024
مجلس شورى المفتين لروسيا
بِسْمِ  اللّهِ  الرَّحْمـَنِ  الرَّحِيمِ
 
Rus En Ar
مقالات > أخبار > سماحة المفتي الشيخ راوي عين الدين يَؤُمُّ جموع المصلين في المسجد الجامع بموسكو في صلاة الغائب على أروح الرئيس الإيراني الراحل السيد إبراهيم رئيسي ورفاقه الذين قضوا في حادث تحطم طائرة هليكوبتر

سماحة المفتي الشيخ راوي عين الدين يَؤُمُّ جموع المصلين في المسجد الجامع بموسكو في صلاة الغائب على أروح الرئيس الإيراني الراحل السيد إبراهيم رئيسي ورفاقه الذين قضوا في حادث تحطم طائرة هليكوبتر أمَّ سماحة المفتي الشيخ راوي عين الدين جموع المصلين في المسجد الجامع بموسكو في صلاة الغائب على أرواح الرئيس الإيراني الراحل السيد إبراهيم رئيسي ورفاقه الذين قضوا في حادث تحطم طائرة هليكوبتر
وأدى المصلون خلال صلاة الجمعة في المسجد الجامع بموسكو، صلاة الغائب على أرواح الرئيس الإيراني الراحل السيد إبراهيم رئيسي ورفاقه الذين قضوا في حادث تحطم طائرة هليكوبتر، بمشاركة وحضور سعادة السفير فوق العادة والمفوض لجمهورية ايران الاسلامية كاظم جلالي وعدد من سفراء الدول الإسلامية
وقبل بدء صلاة الجمعة، خاطب الزعيم الروحي لمسلمي روسيا، سماحة المفتي الشيخ راوي عين الدين، المؤمنين نيابة عن مسلمي روسيا، حيث عبر عن مشاعر الحزن والأسى لهذا الحادث المؤلم، معرباً عن تعازيه للشعب الإيراني الشقيق بوفاة الرئيس الإيراني السيد إبراهيم رئيسي ورفاقه
وأكد الزعيم الروحي لمسلمي روسيا بشكل خاص أن اللفتة الكريمة التي أبداها الرئيس الروسي فلاديمير بوتين تجاه الشعب الإيراني، أثارت مشاعر الامتنان العميقة في نفوس مسلمي روسيا. ففي مساء يوم المأساة، استدعى رئيس الدولة سعادة السفير فوق العادة والمفوض لجمهورية ايران الاسلامية، كاظم جلالي، إلى الكرملين وعرض بنفسه على الشعب الإيراني المساعدة الشاملة في العثور على المروحية، مضيفاً أن هذا التصرف يظهر موقف الرئيس بوتين ومشاعره الانسانية وعلاقات الاخوة والصداقة تجاه الشعب الإيراني واستعداده لتقديم كل الدعم الممكن للشعب المسلم في كل وقت، وخاصة في مثل هذه الاوقات الصعبة
واستذكر سماحة المفتي الشيخ راوي عين الدين زيارة الرئيس الراحل السيد ابراهيم رئيسي للمسجد الجامع بموسكو، حيث أدى الزعيم الإيراني الراحل صلاة العشاء، ومن ثم تحدث الى رجال الدين، وكذلك المؤمنين، وجرى بعد هذا اللقاء حوار مفصل بينه وبين الزعيم الروحي لمسلمي روسيا
وقال سماحة المفتي الشيخ راوي عين الدين أن الرئيس الراحل السيد ابراهيم رئيسي كان يشعر بالحزن من كل قلبه، ويتعاطف بشدة مع مأساة غزة وفلسطين، وحاول أن يفعل كل ما يستطيع لإنقاذ حياة الأطفال والنساء والمسنين، ووقف الإبادة الجماعية للشعب الفلسطيني


ВКонтакт Facebook Google Plus Одноклассники Twitter Яндекс Livejournal Mail.Ru

العودة إلى القائمة

Direct speach سماحة المفتي يهنئ الأخوة المؤمنين بعيد ال
مواعيد الصلاة
24. 07. 2024 02:20 — الفجر 04:15 — شروق الشمس 12:42 — الظهر 16:57 — العصر 20:56 — المغرب 22:51 — العشاء
في موسكو 04:03