Tuesday, 07 December 2021
مجلس شورى المفتين لروسيا
بِسْمِ  اللّهِ  الرَّحْمـَنِ  الرَّحِيمِ
 
Rus En Ar
مقالات / أخبار
RSS
بيان المؤتمر السنوي الدوري للإدارة الدينية لمسلمي روسيا الاتحادية
27 Sen 2021
البيان الختامي الصادر عن اجتماعات  المؤتمر السنوي الدوري للهيئة الدينية المركزية
"الإدارة الدينية لمسلمي روسيا الاتحادية"، موسكو، 23 سبتمبر 2021
نحن أعضاء المؤتمر السنوي الدوري للهيئة الدينية المركزية "الإدارة الدينية لمسلمي روسيا الاتحادية"، وكذلك الضيوف الفخريين الذين انضموا إلينا بصفتهم قادة المنظمات والشخصيات الدينية، وبعد أن ناقشنا عدد من القضايا والمشاكل الهامة التي تهم الأمة المسلمة في روسيا، ندعو إلى الأتي:
أولاً-علن للجمهور الروسي عن الاحتفال المرتقب والذي سيقام على المستوى الإتحادي، خلال عام 2022، احتفاءً بالذكرى الـ 1100 لاعتماد الإسلام رسميًا من قبل شعوب البُلغار في حوض الفولغا. ونعرب عن عميق امتناننا للرئيس فلاديمير بوتين، رئيس روسيا الاتحادية، الذي أيد ودعم مبادرة الزعيم الروحي لمسلمي روسيا، سماحة المفتي الشيخ راوي عين الدين، بإقامة الفعاليات الاحتفالية بمناسبة هذه الذكرى على المستوى الوطني. ونؤكد على الأهمية الخاصة لهذا الحدث القادم من أجل تعزيز السلام بين الأعراق والأديان في المجتمع الروسي المعاصر
ثانياً- شدد على الأهمية الكبيرة للمؤتمر العالمي القادم حول الحوار بين الأديان والأعراق، المقرر عقده في سان بطرسبورغ في عام 2022. ونعلن عن مشاركة مسلمي روسيا، ممثلين بالإدارة الدينية لمسلمي روسيا الاتحادية، في التحضير لعقد هذا المؤتمر العالمي، معربين عن قناعتنا بأهمية هذا الحدث من أجل عرض التجربة الروسية في العيش المشترك لممثلي مختلف الشعوب والديانات في روسيا على المجتمع الدولي، وكذلك نماذج للحوارات القائمة بين الأديان والثقافات في الواقع الروسي الحديث
ثالثاً- نؤكد على الأهمية الدائمة لبناء وصيانة البنية التحتية الدينية الإسلامية في المدن الكبرى، لا سيما في ضوء الأحداث المأساوية بإطلاق النار الجماعي على الأطفال والشباب في المؤسسات التعليمية في عدة مدن: كيرتش وكازان وبيرم. وهو ما يمكن تفسيره على أنه مظهر من الإنفصال التام للمجرمين عن الأساس الروحي والعناصر الأخلاقية لشعوبهم
رابعاً- نعلن عزمنا على عقد عدد من الفعاليات المكرسة للاحتفال ببعض العلماء البارزين، الذين يمثلون المدرسة اللاهوتية الروسية: الذكرى الـ 200 لميلاد العالم حسين فايزخانوف (1823/ 1866)، والذكرى الـ 150 لميلاد العالم موسى بيغييف (1873 / 1949)، مع الأخذ في الاعتبار أهمية وضرورة دراسة التراث اللاهوتي الروسي من أجل الفهم الحديث لمساهمة مسلمي روسيا في الفكر الإسلامي العالمي
خامساً- نؤكد على ضرورة الاستمرار في تقليد عقد الفعاليات السنوية في مجلس الاتحاد ومجلس الدوما في الجمعية الفيدرالية الروسية التي بدأت خلال عامي 2019 و 2020 ، مع الأخذ بالإعتبار بحيث يكون توقيت هذه الفعاليات متزامنا مع الأحداث الإسلامية الهامة في إطار شهر رمضان وعيد المولد النبوي، مولد النبي محمد "صلى الله عليه وسلم"
سادساً- نرفض الاتهامات الباطلة الواردة في الرسالة التي وجهتها المنظمة الدينية المركزية "مركز التنسيق لمسلمي شمال القوقاز" إلى الإدارة الدينية لمسلمي روسيا الاتحادية، وندعو إلى توحيد الجهود من أجل حل القضايا الخلافية المحتملة. ونعرب عن موافقتنا ارسال جواب جماعي على رسالة "مركز التنسيق لمسلمي شمال القوقاز"، ونشرها على الموقع الرسمي للإدارة الدينية لمسلمي روسيا الاتحادية على شبكة الإنترنت
سابعاً- نلفت الانتباه إلى حقيقة استمرار جائحة الفيروس التاجي وندعو جميع المسلمين، وكذلك جميع المواطنين والمقيمين في روسيا، إلى التعامل بكل مسؤولية وحرص مع صحة أنفسهم وصحة من حولهم، والأخذ بكل التدابير الإحتزازية والاحتياطات اللازمة، بما في ذلك أثناء تنظيم صلاة الجماعة والعملية التعليمية
ثامناً- نشير إلى الحدث المرتقب في عام 2023/2025، وهو الإحتفال بالذكرى الـ 200 لتشييد مسجد موسكو التاريخي. ونؤكد على أهميته هذا المسجد بالنسبة لجميع مسلمي العاصمة والمجتمع بشكل عام، باعتباره واحداً من معالم التراث الثقافي والروحي والتاريخي للثقافة الإسلامية. مع الأخذ في الاعتبار مكانة المسجد التاريخي كواحد من أهم المساجد التي تشكل البنية التحتية الدينية الإسلامية للعاصمة موسكو، ونعرب عن امتناننا للرئيس فلاديمير بوتين رئيس روسيا الاتحادية على دعمه الكبير لمبادرة إعادة ترميم بناء المسجد التاريخي في موسكو، وكذلك الشكر الموصول للسيد سيرغي سوبيانين عمدة موسكو لمساعدته في هذه العملية
تاسعاً- فيما يتعلق بعض حالات المشاكل الأخيرة بين الجاليات من المهاجرين، فإننا نؤكد على أهمية بناء سياسة واعية ووضع آليات للتكيف والتنشئة الاجتماعية للعمال المهاجرين في البلاد،  ونعتبر أنه من غير المقبول حل المشكلة بأثر رجعي بعد وقوعها من خلال الإجراءات العقابية بحق الجميع، وندعو إلى الحلول الوقائية لهذه القضية. واستنادًا إلى الخبرة المتراكمة خلال سنوات العمل مع ممثلي الجاليات المختلفة، نعرب عن استعدادنا الكامل للمشاركة في حل الوضع الحالي جنبًا إلى جنب مع الهيئات ذات العلاقة على المستويين الاتحادي والبلدي، وكذلك مع المنظمات العامة والأطراف المعنية الأخرى
عاشراً- ندعو جميع المواطنين المسلمين إلى المشاركة بنشاط في التعداد السكاني القادم لعموم روسيا في عام 2021، من منطلق أن مسلمي روسيا هم جزء وطني كبير من المجتمع، ومشاركتهم في مثل هذا المشروع الكبير ذي الأهمية الفيدرالية، ستكون تأكيدًا حيًا لموقف المواطنة النشط للمسلم في روسيا، وكذلك تحقيقاً للمبدأ القرآني الخاص بتعارف الناس ببعضهم البعض
أحد عشر- الموافقة على مقترحات مجلس العلماء التابع للإدارة الدينية لمسلمي روسيا الإتحادية حول عقد اجتماع فصلي لمجلس العلماء، من أجل  النظر وإصدار الفتاوى الشرعية حول مختلف القضايا، ومشاركة جميع أعضاء مجلس العلماء في أعمال المؤتمر السنوي الدوري للإدارة الدينية لمسلمي روسيا الاتحادية، وكذلك إنشاء لجان خبراء تابعة لمجلس العلماء لمناقشة واعتماد فتاوى ذات مواضيع محددة، وكذلك تدشين الموقع الرسمي المجلس العلماء على الانترنت، وتوسيع أنشطة مجلس العلماء للتفاعل مع المنظمات الدولية بشأن تطوير اصدار ونشر الفتاوى، وإجراء دورات تدريبية متقدمة لأعضاء مجلس العلماء، والتفاعل مع الإدارات الدينية الإقليمية للمسلمين في إيصال الفتاوى المعتمدة لأبناء رعية المسلمين مردتادي المساجد
أثناعشر- في حال الضرورة، يمكن زيادة عدد أيام انعقاد المؤتمر السنوي الدوري للإدارة الدينية لمسلمي روسيا الاتحادية، وكذلك زيادة تواتر عقد هذا المؤتمر خلال العام، بالإضافة إلى عقد اجتماعات المؤتمر السنوي في مختلف المناطق والكيانات الادارية في روسيا الاتحادية
انتهى
الشيخ عبد الكريم الخصاونة يؤمّ المصلين ويلقي خطبة الجمعة في المسجد الجامع بموسكو
24 Sen 2021
أمَّ فضيلة الشيخ الدكتور عبد الكريم سليم الخصاونة، سماحة مفتي المملكة الأردنية الهاشمية، اليوم المصلين، وألقى خطبة الجمعة في المسجد الجامع بموسكو، بناءً على طلب سماحة المفتي الشيخ راوي عين الدين رئيس الإدارة الدينية لمسلمي روسيا الإتحادية، ومجلس شورى المفتين لروسيا
وتناول فضيلة الشيخ عبد الكريم الخصاونة في خطبة الجمعة موضوع: "التقوى، والأخوة في الإسلام"، مؤكداً على أن الأخوة وتقوى الله مفهومان مرتبطان ببعضهما البعض، وهذا يرجع إلى  حقيقة أن مخافة الله لا تتحقق حتى يمتلئ قلب الإنسان بالمحبة والاحترام للآخرين وشعور الرحمة بهم، ذلك لأنهم الناس جميعاً  ينتمون إلى نفس الجنس البشري وينحدرون من آدم وحواء، قال تعالى "(يَا أَيُّهَا النَّاسُ إِنَّا خَلَقْنَاكُم مِّن ذَكَرٍ وَأُنثَىٰ وَجَعَلْنَاكُمْ شُعُوبًا وَقَبَائِلَ لِتَعَارَفُوا ۚ إِنَّ أَكْرَمَكُمْ عِندَ اللَّهِ أَتْقَاكُمْ ۚ إِنَّ اللَّهَ عَلِيمٌ خَبِيرٌ)".
وأضاف فضيلة الشيخ عبد الكريم الخصاونة، أن كلمة الأخ ومشتقاتها مذكورة في القرآن الكريم 100 مرة، مما يدل على أهمية مفهوم الأخوة في الإسلام، لأننا نعلم جميعًا أن الإسلام نزل في الخلق، من أجل الخلق، لنشر الخير في العالم، قال الله تعالى: "(وما أرسلناك إلا رحمة للعالمين)"، مشددًا على أن الإنسان في الإسلام يُوقر بغض النظر عن جنسه أو أصله أو دينه
وتابع فضيلة الشيخ عبد الكريم الخصاونة، إن الإسلام يدعو المسلمين إلى التفاعل الوثيق فيما بينهم، والوئام بين المؤمنين لبناء مجتمعاتهم، والأخوة البشرية تتطلب التعاون والتناغم بين جميع الناس لبناء مجتمع إنساني قائم على الحق والعدل، وهذا وحده ينقذ البشرية من الدمار. وقال إن الناس مطالبون بالتفاعل على أساس الانسجام والمحبة والتعاون، وبغض النظر عن مدى اختلاف لغاتهم ودياناتهم، فالأصل هو الإنسان نفسه. وخلص الشيخ عبد الكريم الخصاونة إلى ضرورة التخلي عن الخلافات التي تؤدي إلى الانقسام والصراع بين الناس وكسر الروابط الأخوية
https://youtu.be/2Otxz8tF1eQ
سماحة المفتي الشيخ يستقبل رئيس الجمعية الدينية الإسلامية في كيزليار
24 Sen 2021
استقبل سماحة المفتي الشيخ راوي عين الدين رئيس الإدارة الدينية لمسلمي روسيا الاتحادية، يوم أمس الشيخ ساجد حسين حاج حسينوف إمام المسجد المركزي في مدينة كيزليار، رئيس الجمعية الدينية الإسلامية في كيزليار بجمهورية جمهورية داغستان الروسية
ودارت محادثة ودية بين الزعيمين، اتفق خلالها الطرفان على ضرورة التعاون وتطوير العلاقات المتبادلة. وأعرب الشيخ ساجد حسين حاج حسينوف، المسجد المركزي في مدينة كيزليار عن رغبته في مواصلة خدمته الطويلة على طريق الإسلام مع الإدارة الدينية لمسلمي روسيا الاتحادية، بقيادة سماحة المفتي الشيخ راوي عين الدين
وخلال اللقاء، استفسر سماحة المفتي الشيخ راوي عين الدين عن أوضاع مسلمي كيزليار وأوضاعهم، وكذلك عن سير العمل في بناء مجمع ضخم جديد للمسجد المركزي بالمدينة
وشكر ساجيد حسين حاج حسينوف، الزعيم الروحي لمسلمي روسيا على الدعوة، والاهتمام الذي أحيط به أثناء زيارته


عباسوف يبحث مع الوفد السعودي اجتماع الرؤية الاستراتيحية القادم في جدة
24 Sen 2021
استقبل الدكتور روشان عباسوف اليوم الجمعة 24 سبتمبر، وفد من المملكة العربية السعودية برئاسة السيد سليمان الغربي مدير دائرة المؤسسات والمنظمات الإسلامية في قسم الدبلوماسية العامة بوزارة الخارجية السعودية، والسيد نايف هاشم الشريف المدير العام في منظمة التعاون الإسلامي، وممثلين عدد من وزارات المملكة، بحضور ايلدار علييف مدير ادارة العلاقات الجولية، وعلي حسانوف مستشار في مجموعة الرؤية الاستراتيجية روسيا والعالم الإسلامي
ونقل الدكتور روشان عباسوف للوفد الضيف عبارات الترحيب نيابة سماحة المفتي الشيخ راوي عين الدين، تم قدم عرضاً عن تاريخ الإسلام في روسيا، وحياة المسلمين والوضع الحالي لهم، وعلاقات الشراكة البناءة مع الدوائر الحكومية والمنظمات العامة، وكذلك عن الفعاليات والأنشطة والبرامج الدولية الواسعة التي تقوم بها الإدارة الدينية لمسلمي روسيا الاتحادية ومجلس شورى المفتين لروسيا برئاسة سماحة المفتي الشيخ راوي عين الدين
وقد تم مناقشة خلال هذا اللقاء، الإجتماع الدوري القادم لمجموعة الرؤية الاستراتيجية، والذي من المقرر عقده في مدينة جدة في 24 إلى 25 نوفمبر2021، والنشاطات والفعاليات التي ستنفذها الإدارة الدينية لمسلمي روسيا الإتحادية ومجموعة الرؤية الاستراتيجية "روسيا والعالم الإسلامي"، بالشراكة مع رابطة العالم الإسلامي، ومن بينها معرض للصور على أراضي المملكة العربية السعودية، بعنوان: "العادات الإسلامية في روسيا"، يبين تاريخ الإسلام ويتحدث عن حياة المسلمين في روسيا، في الماضي والحاضر، والذي يأتي متزامناً مع الإحتفالات بالذكرى الـ 1100 لاعتماد الإسلام رسمياً من قبل شعوب البُلغار على حوض الفولغا
وبدروه، أشاد رئيس الوفد السعودي السيد سليمان الغربي، بفكرة إقامة معرض الصور، مشيرأ إلى أنه سيعمل بلا شك على تعزيز الروابط الروحية والثقافية لمسلمي روسيا مع الأمة الإسلامية في العالم  وتطوير الحوار بين الأعراق والأديان
وكان الوفد الضيف السعودي برئاسة السيد سليمان الغربي مدير دائرة المؤسسات والمنظمات الإسلامية في قسم الدبلوماسية العامة بوزارة الخارجية السعودية، قد عقد يوم أمس الخميس لقاءً مع السيد فاريت موخماتشين، نائب رئيس لجنة مجلس الإتحاد للجمعية الفدرالية الروسية للشؤون الدولية، ونائب رئيس مجموعة الرؤية الاستراتيجية لروسيا والعالم الإسلامي
وبعد الإجتماع، أدى الوفد الضيف صلاة الجمعة بالمسجد الجامع بموسكو
مؤتمر علمي دولي عن التعليم الإسلامي: "قراءات علم جان البارودي" في موسكو
23 Sen 2021
أقامت اليوم الإدارة الدينية لمسلمي روسيا الاتحادية، بالتعاون مع المعهد الإسلامي بموسكو، ومركز الدراسات الإسلامية بجامعة سان بطرسبورغ الحكومية المؤتمر العلمي الدولي الرابع عشر "قراءات عالم جان البارودي" حول موضوع: "مبادئ تعدد الآراء الدينية في التعليم الإسلامي"، بمشاركة علماء الدين الإسلامي وقادة المؤسسات التعليمية الإسلامية والأكاديمين والمستشرقين والمؤرخين والفلاسفة والقادة الدينيين، من داخل روسيا وعدد كبير من الدول العربية والاسلامية
وقال البرفسور ضمير محي الدينوف النائب الأول لرئيس الإدارة الدينية لمسلمي روسيا الاتحادية، رئيس معهد الإسلامي بموسكو، ومركز الدراسات الإسلامية بجامعة سان بطرسبورغ الحكومية، يأتي انعقاد هذا المؤتمر الذي يقام بدعم من "صندوق دعم الثقافة الإسلامية والعلم والتعليم"، ليتزامن مع إحتفالات مسلمي روسيا بالذكرى الـ 1100 لاعتماد الإسلام رسمياً من قبل شعوب البُلغار في حوض الفولغا
وأضاف البروفسور ضمير محي الدينوف، أن المؤتمر سيناقش قضية فهم التنوع الفكري للأمة في سياق العملية التعليمية. حيث أن التقاليد العريقة تشهد بأن الإسلام يفترض وحدةً في مجال القضايا الرئيسية للعقيدة، وتنوعًا كبيرًا في القضايا الأخرى، مما يسمح، من ناحية، بمراعاة الاختلافات الفكرية والاجتماعية والثقافية، ومن ناحية أخرى، يضمن مرونة الأمة وقدرتها على التكيف مع مختلف الظروف في ظل الحفاظ على جوهر العقيدة دون تغيير. وفي عصر العولمة، أصبحت هذه القدرة ذات أهمية خاصة، حيث ينتشر المسلمون في جميع أنحاء العالم
وتتمثل مهمة التعليم الإسلامي الحديث في استخدام القدرة التعددية للتقاليد وإعداد متخصصين لديهم وجهات نظر أوسع وأكثر مرونة حول الإسلام وقوته الفكرية. وبالتالي فإن هذا المؤتمر يهدف إلى تجميع أفكار المفكرين المعاصرين فيما يتعلق بالمكون النظري والعملي لهذه المشكلة
ويتضمن برنامج عمل المؤتمر عقد جلسة افتتاحية، وجلستين حول موضوعي "مفهوم التعليم الإسلامي في ضوء تنوع الأمة" و"أفكار التعددية في علم اللاهوت الإسلامي".
ألماظ فايزولين يشيد بعمل الإدارة الدينية لمسلمي روسيا الاتحادية خلال انتشار الوبا
23 Sen 2021
أشاد السيد ألماظ فايزولين، نائب رئيس قسم التفاعل مع المنظمات الدينية في مكتب الرئيس روسيا الاتحادية للسياسة الداخلية، " بالإلتزام والتنفيذ الصارم من قبل جميع الجمعيات في الإدارة الدينية لمسلمي روسيا الاتحادية، لجميع متطلبات والتعليمات الصادرة من أجل مكافحة الأوبئة، واعتماد تدابير وقائية شاملة تهدف إلى الحفاظ على صحة وحياة المؤمنين ورجال الدين، من حيث تنظيم العمل المكثف في مجال التوعية والإرشاد الديني عن بعد للمسلمين، وتنظيم عمل خيري لدعم المحتاجين، ونشر الحركة تطوعية، وتنفيذ كل هذا بتعاون وتفاعل وثيق مع المنظمات العامة والدينية الأخرى"
جاء ذلك، خلال مشاركته وحضوره الجلسة العامة للمؤتمر السنوي الدوري للإدارة للدينية لمسلمي روسيا الاتحادية، والذي عقد اليوم 23 سبتمبر في قاعة المؤتمرات  بالمسجد الجامع في موسكو، حيث ألقى كلمة ترحيبية بالمشاركين، نيابة عن السيد أناتولي فيايلجنين، نائب رئيس مكتب رئيس الاتحاد الروسي للسياسة الداخلية
كلمة ترحيبية من إدارة الرئيس الروسي للمشاركين في المؤتمر الدوري للإدارة الدينية
23 Sen 2021
بعث السيد أناتولي يوريفيتش فيليغجانين نائب رئيس إدارة الرئيس الروسي للسياسات الداخلية، إلى المشاركين في المؤتمر السنوي الدوري للإدارة الدينية لمسلمي روسيا الاتحادية، برقية ترحيبية عبر فيها عن أهمية هذا الإجتماع، متمنياً للمؤتمرين كل التوفيق والنجاح، جاء فيها
سماحة المفتي الشيخ راوي عين الدين
السادة الحضور أعضاء المؤتمر السنوي الدوري
أرحب بكم بمناسبة بدء أعمال المؤتمر السنوي الدوري للإدارة الدينية لمسلمي روسيا الاتحادية، والتي يشارك فيه مندوبون من مختلف مناطق روسيا وعدد الضيوف من الدول الأجنبية
مما لا شك فيه أن الفعاليات الهامة اجتماعيًا التي تتزامن مع انعقاد مؤتمركم السنوي الدوري للإدارة الدينية لمسلمي روسيا الاتحادية، والتي يأتي في مقدمتها المؤتمر الدولي العلمي التعليمي الرابع عشر والذي يحمل اسم "قراءات عالم جان البارودي"، وكذلك سلسلة محاضرات في موضوع صناعة الفتوى، وتقديم كتب جديدة تم نشرها واصدارها بدعم مؤسسة دعم الثقافة الإسلامية والعلوم والتعليم
أود هنا أن أؤكد أن الجهود التي تبذلها الإدارة الدينية لمسلمي روسيا الاتحادية والهادفة إلى الحفاظ على أشكال الإسلام التقليدية وتطويرها في بلدنا، وكذلك جهودها الحثيثة في مجال أحياء وتطوير المدرسة اللاهوتية الوطنية، وتنفيذ مشاريع تربوية وتوعيوية وإعلامية في غاية الأهمية، بما في ذلك في مجال التعاون الدولي، تستحق جزيل التقدير والإحترام
أنا واثق من أن المؤتمر السنوي الدوري للإدارة الدينية لمسلمي روسيا الاتحادية، سيكون موفقاً وناجحاً وسيخرج بقرارت إبداعية وبناءة، وسيسهم في وضع الخطط الجديدة والمشاريع الواعدة، بما يعود بالنفع على المصلحة العامة والدولة بشكل عام
أتمنى لكم بصدق كل التوفيق والنجاح في عملكم المثمر
نائب رئيس إدارة الرئيس الروسي للسياسات الداخلية
أناتولي يوريفيتش فيليغجانين


الإدارة الدينية لمسلمي روسيا الاتحادية تعقد مؤتمرها السنوي الدوري
23 Sen 2021
برئاسة سماحة المفتي الشيخ راوي عين الدين، بدأت صباح هذا اليوم بقاعة المؤتمرات في المسجد الجامع بموسكو، أعمال المؤتمرالسنوي الدوري للإدارة الدينية لمسلمي روسيا الاتحادية، بحضور أكثر من 100 مندوب، من بينهم  رؤساء الإدارت الدينية المركزية والمحلية، وعدد من المفتين، يمثلون 51 من الأقاليم والمقاطعات والمناطق الروسية، بحضور ألماظ فايزولين، نائب رئيس قسم التفاعل مع المنظمات الدينية في إدارة الرئيس الروسي فلاديمير بوتين للسياسة الداخلية
واختير هذا اليوم 23 سبتمبر، ليكون موعداً للمؤتمرالسنوي الدوري للإدارة الدينية لمسلمي روسيا الاتحادية، حبث يعتبره مسلمو روسيا رمزاً، وهو اليوم جرى فيه الافتتاح الرسمي للمسجد الجامع بموسكو عام 2015 برعاية الرئيس الروسي فلاديمير بوتين
وافتتح المؤتمر بتلاوة عطرة من آيات الذكر الحكيم، بعد ذلك بدأ المؤتمرون أعمالهم بانتخاب أمين السر والهيئات واللجان، وإقرار جدول الأعمال والقواعد الناظمة لعمل المؤتمر
وتضمنت الفقرة الأولى من جدول أعمال المؤتمر، الإستماع إلى كلمة سماحة المفتي الشيخ راوي عين الدين، رئيس الإدارة الدينية لمسلمي روسيا الاتحادية كلمة توجيهية شاملة توجه بها إلى أعضاء المؤتمر، تضمنت تحديد الأطر العامة للخطط والبرامج الموجهة لتطويرعمل وأداء الإدارات المحلية في مختلف المناطق، وتطوير برامج الإعداد والتأهيل للأئمة والخطباء والعاملين في الحقل الديني، وتطوير برامج التعليم في مختلف المراحل التعليمية وبخاصة في مجال التعليم العالي والدراسات العليا
بعد ذلك بدأ المؤتمرون في مناقشة التقارير المقدمة للمؤتمر، حيث استمع المؤتمرون إلى تقريرٍ عن عمل الإدارة الدينية لمسلمي روسيا الاتحادية، ألقاه البروفسور ضمير محي الدينوف نائب رئيس الإدارة الدينية لمسلمي روسيا الاتحادية، رئيس معهد موسكو الإسلامي،  والذي تضمن تقييم مفصل عن عمل الإدارة الدينية لمسلمي روسيا الاتحادية ونشاطاتها والفعاليات التي أقيمت خلال العام المنصرم. ثم تلى ذلك الاستماع إلى تقرير كل من رئيس مجلس الحكماء، وتقرير رئيس مجلس العلماء
وأكد سماحة المفتي الشيخ راوي عين الدين، أن العام القادم 2022 سيشهد فعاليات ثقافية وعلمية، احتفالاً بالذكرى الـ 1100 لاعتماد الاسلام رسمياً من قبل شعوب البُلغار في حوض الغولغا، بعد أن دعم الرئيس الروسي فلاديمير بوتين المبادرة التي تقدم بها سماحة المفتي الشيخ راوي عين الدين، خلال الاجتماع التقليدي الذي جمع الرئيس بوتين مع القادة الدينيين في البلاد، يوم 04 نوفمبر 2020، وأصدر تعلمياته إلى الحكومة الروسية لتكون هذه الاحتفالات الرسمية على مستوى الدولة بشكل لائق
توقيع مذكرة تعاون بين الإدارة الدينية لمسلمي روسيا ودارالإفتاء الأردنية في موسكو
22 Sen 2021
وقع سماحة المفتي الشيخ راوي عين الدين، وفضيلة الشيخ عبد الكريم سليم الخصاونة سماحة المفتي العام في المملكة الأردنية الهاشمية، في مقر في موسكو اليوم 22 سبتمبر 2021، مذكرة تعاون في مجال العمل الإسلامي بين الإدارة الدينية لمسلمي روسيا الإتحادية ودار الإفتاء في المملكة الأردنية الهاشمية
وكان سماحة المفتي راوي عين الدين كان قد استقبل وفد دار الإفتاء في المملكة الأردنية الهاشمية برئاسة فضلية الشيخ عبد الكريم سليم الخصاونة سماحة المفتي العام في المملكة الأردنية الهاشمية، والوفد المرافق لسماحته المؤلف من: فضيلة الشيخ محمد أمين غاليه مدير مكتب سماحة المفتي، فضيلة الشيخ أحمد الحسنات الأمين العام لدار الإفتاء، فضيلة الشيخ المفتي حسان أبو عرقوب، بحضور السيد خالد الشوابكة سعادة السفير فوق العادة والمفوض لمملكة الأردنية الهاشمية لدى روسيا الاتحادية
وقد حضر اللقاء البروفسور ضمير محي الدينوف النائب الأول لرئيس الإدارة الدينية لروسيا الإتحادية، الدكتور روشان عباسوف نائب رئيس الإدارة الدينية لمسلمي روسيا الاتحادية ومجلس شورى المفتين لروسيا، ايلدار علييف مدير إدارة العلاقات الدولية
وقد أشار سماحة المفتي الشيخ راوي عين الدين إلى أن علاقات التعاون بين الجانبين الروسي والأردني تمتد لتاريخ  طويل على كافة الأصعدة والمجالات، وقال نحن نذكر بكل الفخر والإعتزاز الزيارة التاريخية التي قام بها جلالة الملك عبد الله الثاني ابن الحسين ملك المملكة الأردنية الهاشمية إلى المسجد الجامع بموسكو ولقائنا الذي جمعنا بجلالته، عندما كان بزيارة إلى روسيا بدعوة من الرئيس فلاديمير بوتين عام 2018 ، لقد ناقشنا مع جلالته العديد من قضايا الهامة على الأجندة الدولية، وكانت رؤيتنا متطابقة فيما يخص العديد من القضايا والتحديات التي تواجه الأمة الإسلامية
وانطلاقاً من الرغبة المشتركة في بناء وتعزيز الروابط بين شعوب بلدينا، أيد جلالة الملك عبد الله الثاني ابن الحسين، وأنا فكرة توقيع اتفاقية تعاون بين مسلمي روسيا وأخوانهم في الأردن لتوحيد الجهود، بما في ذلك ما يتعلق بتوحيد الجهود من العمل المشترك لمكافحة التطرف والراديكالية، مؤكداً سماحته أن هذه الزيارة لجلالة الملك أعطت دفعة بناءة لتنمية التفاعل والتعاون بين مسلمي روسيا والأردن، وهو ما تجلى في عقد المؤتمرات المشتركة والتعاون في المجالات العلمية واللاهوتية. كما هو الحال في مجال صناعة الفتوى، وكذلك بناء اتصالات وثيقة مع سفارة المملكة الأردنية الهاشمية في روسيا الاتحادية
وأكد سماحة المفتي الشيخ راوي عين الدين، إلى أن مذكرة التعاون التي سيتم توقيعها اليوم، جاءت لنتيجة لعمل بناء مشترك، ونأمل أن تكون علامة فارقة جديدة في تطوير شراكتنا الشاملة".
من جانبه،أشاد فضلية الشيخ عبد الكريم سليم الخصاونة سماحة المفتي العام في المملكة الأردنية الهاشمية، بالعلاقات الثنائية الروسية الأردنية في العمل الإسلامي، وقال سماحته: "نحن على ثقة من أن هذا اللقاء هو استمرار جيد لتعاوننا الثنائي المثمر، ولذلك كان من المهم لنا أن نلبي الدعوة، والحضور شخصيًاّ، لمناقشة سبل تعزيز أواصر التعاون المشترك والتوقيع على هذه المذكرة".
كما وجه سماحة المفتي راوي عين الدين، عبارات الشكر والعرفان، لفضلية الشيخ عبد الكريم سليم الخصاونة سماحة المفتي العام في المملكة الأردنية الهاشمية والوفد المرافق له، على المشاركة في أعمال مجلس علماء التابع للإدارة الدينية لمسلمي روسيا الاتحادية، والجلسة العامة للمؤتمر العلمي التربوي الدولي الرابع عشر التي تقيمه الإدارة الدينية لمسلمي روسيا الاتحادية، بعنوان:"قراءات عالم جان البارودي"
وردًا على ما قاله سماحة المفتي راوي عين الدين، قال فضلية الشيخ عبد الكريم سليم الخصاونة سماحة المفتي العام في المملكة الأردنية الهاشمية: "كان من دواعي سروري أن قبلت دعوتكم للمشاركة في الفعاليات العلمية، وأود أن أشير إلى أنه في الأيام الأولى بعد تعييني في منصب المفتي العام في المملكة الأردنية الهاشمية، التقيت جلالة الملك عبد الله الثاني ابن الحسين، وأعطا جلالته توجيهاً سامياً للتعاون بشكل أوثق مع روسيا الاتحادية، في مختلف المجالات، بما في ذلك ترجمة الفتاوى الصادرة عن دار الإفتاء في المملكة الإدنية الهاشمية إلى اللغة الروسية"
وأجمع الطرفان خلال اللقاء على أن الإسلام دين يدعو إلى المحبة والتسامح والوئام والتعاون، ولاعلاقة له بالإرهاب، مشيرين إلى الدور الكبير لإعلان عمان الصادر عام 2004، في تعزيز ونشر القيم الإسلامية الحقيقية التي تعبر عن السلام والتسامح وحسن الجوار. وفي الوقت نفسه، أكد فضلية الشيخ عبد الكريم سليم الخصاونة أن دار الإفتاء في المملكة الأردنية الهاشمية تبذل جهودًا كبيرة لمواجهة الفتاوى الملفقة التي تحمل على الفتنة والدمار والبغضاء
وفي ختام اللقاء دعا سماحة المفتي الشيخ راوي عين الدين، ضيفة الكبير فضلية الشيخ عبد الكريم سليم الخصاونة سماحة المفتي العام في المملكة الأردنية الهاشمية إلى إمامة المصلين، وألقاء خطبة الجمعة في المسجد الجامع بموسكو بعد غد الجمعة في 24 سبتمبر
الدكتور عباسوف يستقبل وفد مجلس الممثلين الإقليميين لجمهورية إندونيسيا
20 Sen 2021
استقبل الدكتور روشان عباسوف نائب رئيس الإدارة الدينية لمسلمي روسيا الاتحادية ومجلس شورى المفتين لروسيا، وفداً مجلس الممثلين الإقليميين لجمهورية إندونيسيا اليوم 20 سبتمبر، في المسجد الجامع بموسكو، بحضور السيد علي غوردين المدير العام لشركة "مسلم تور" المشغل الرسمي للرحلات الحج والعمرة التابع للمجلس شورى المفتين لروسيا
وخلال اللقاء، نقل الدكتور روشان عباسوف إلى الوفد الضيف أجمل التحيات نيابة عن رئيس الإدارة الدينية لروسيا الاتحادية ومجلس شورى المفتين لروسيا، وقدم عرضاً عن تاريخ مسجد الجامع بموسكو، وتاريخ وتقاليد المسلمين في روسيا منذ قرون، والحالة الراهنة للأمة المسلمة الروسية
وكما تطرق الطرفان إلى انتخابات مجلس الدوما التي أجريت في روسيا، حيث عمل أعضاء الوفد الإندونيسي الضيف، أثناء زيارته إلى روسيا كمراقبين دوليين على الانتخابات. حيث أكد أعضاء الوفد أن الانتخابات النيابية في روسيا جرت على مستوى رفيع ، سواء من حيث التنظيم والدعم الفني، أو من حيث شفافية العملية. من جانبه، أشار الدكتور روشان عباسوف إلى أن مسلمي روسيا، بمسؤوليتهم المتأصلة، شاركوا بفاعلية في الانتخابات كناخبين ومراقبين
وفي نهاية اللقاء قدم الدكتور روشان عباسوف لأعضاء الوفد ألبوم يتحدث عن مساجد لروسيا من إصدارات دار "أقراً" للنشر، يتضمن التراث المعماري العظيم للشعوب المسلمة في روسيا

Статьи 54 - 63 of 1013
First | Prev. | 4 5 6 7 8 | Next | Last
Direct speach سماحة المفتي يهنئ الأخوة المؤمنين بعيد ال
مواعيد الصلاة
07. 12. 2021 6:39 — الفجر 8:43 — شروق الشمس 12:22 — الظهر 13:44 — العصر 15:58 — المغرب 17:55 — العشاء
في موسكو 11:44