Saturday, 19 October 2019
مجلس شورى المفتين لروسيا
بِسْمِ  اللّهِ  الرَّحْمـَنِ  الرَّحِيمِ
 
Rus En Ar
مقالات > أخبار > تقليد سماحة المفتي الشيخ راوي عين الدين ميدالية اغناطيوس كراتشوفسكي الذهبية

تقليد سماحة المفتي الشيخ راوي عين الدين ميدالية اغناطيوس كراتشوفسكي الذهبية  بحضور مجموعة من كبار العلماء من معهد الدراسات الشرقية التابع لأكاديمية العلوم الروسية جرت صباح أمس مراسيم تقليد سماحة المفتي الشيخ راوي عين الدين رئيس مجلس شورى المفتين لروسيا رئيس الإدارة الدينية لمسلمي روسيا الاتحادية ميدالية اغناطيوس كراتشوفسكي الذهبية  
وقد حضر مراسم هذا الحفل الذي عقد في مقر اقامة سماحة المفتي الشيخ راوي عين الدين كل من البروفسور فيتالي نعومكين المدير العلمي لمعهد الدراسات الشرقية عضو أكاديمية العلوم الروسية، والبروفسور ناتاليا رامانوفا نائب عميد معهد الدراسات الشرقية للشؤون العلمية، والبروفسور الكسندر جيليزنيكوف نائب عميد معهد الدراسات الشرقية لشؤون البحث العلمي، والبروفسور فيتشيسلاف بيلاكرينيتسكي نائب رئيس المجلس العلمي في معهد الدراسات الشرقية، والدكتور فاسيلي كوزنيتسوف مدير مركز الدراسات العربية والإسلامية في معهد الدراسات الشرقية
وقام البروفسور فيتالي نعومكين المدير العلمي لمعهد الدراسات الشرقية عضو أكاديمية العلوم الروسية بتقليد سماحة المفتي الشيخ راوي عين الدين ميدالية اغناطيوس كراتشوفسكي الذهبية بعد تلاوة قرار المجلس العلمي لمعهد الدراسات الشرقية التابع لأكاديمية العلوم الروسية القاصي بمنح سماحته هذا الوسام الرفيع
إضافة إلى سماحة المفتي الشيخ راوي عين الدين، فقد تم تقليد هذا الوسام الرفيع للبروفسور ضمير محي الدينوف النائب الأول لرئيس الإدارة الدينية لمسلمي روسيا الاتحادية، عميد المعهد الإسلامي في موسكو  
وأشار البروفسور فيتالي نعومكين خلال مراسم هذا الحفل الرسمي أن هذا الوسام الرفيع يمنح لكبار العلماء وكبار الشخصيات السياسية تقديراً لجهودهم العظيمة في المجال العلمي والحياة السياسية والعامة
بدوره شكر سماحة المفتي الشيخ راوي عين الدين أعضاء المجلس العلمي لمعهد الدراسات الشرقية التابع لأكاديمية العلوم الروسية على هذه اللفتة الكريمة، مؤكداً سماحته على أهمية التعاون العلمي البناء بين المؤسسات الدينية و رجال الدين الإسلامي والمؤسسات العلمية التي تهتم بدراسة الثقافة والتراث الاسلامي
كذلك تقدم البروفسور ضمير محي الدينوف النائب الأول لرئيس الإدارة الدينية لمسلمي روسيا الاتحادية، عميد المعهد الإسلامي في موسكو، إلى المعهد الدراسات الشرقية كلمات الشكر والعرفان على منحه هذا الوسام الرفيع
والجدير بالذكر أن المستشرق الروسي إغناطيوس كراتشكوفسكي هو أحد مؤسسي مدرسة الاستشراق الروسي، ولد في 4 مارس 1883 في مدينة فيلنيوس و توفي في 24 يناير 1951 في مدينة لينينغراد
شغف منذ صغره شغف بدراسة آراء المستشرقين ودراسة اللغة العربية، والتحق عام 1901 بكلية اللغات الشرقية في جامعة سان بطرسبيرغ، فبدأ باللغة العبرية واللغة الحبشية، كما حضر دروس زوكوفسكي في اللغتين الفارسية والتركية التتارية
درس تاريخ الشرق الإسلامي على يد المؤرخ الروسي بارتولد، ثم اللغة العامة عند مليورانسكي،  وتدرب على لغة المخاطبة العربية بلهجة شامية مع انطوان خشاب، وسافر إلى الشرق فزار مصر وسوريا وفلسطين، وأطلع على خزائن كتبها وتعرف إلى علمائها وأدبائها، ثم عاد إلى بلاده وعين أستاذا للعربية، وثمة رأي يقول إنه كان مكتشف الأدب العربي الجديد بالنسبة للغرب


Facebook Google Plus Twitter Livejournal Mail.Ru

العودة إلى القائمة