Monday, 17 February 2020
مجلس شورى المفتين لروسيا
بِسْمِ  اللّهِ  الرَّحْمـَنِ  الرَّحِيمِ
 
Rus En Ar
مقالات > أخبار > ألم وغضب وإدانة

ألم وغضب وإدانة أعرب الزعيم الروحي لمسلمي روسيا الإتحادية سماحة المفتي الشيخ راوي عين الدين عن تعازيه القلبية في ضحايا الهجمات الإرهابية التي وقعت في الثاني عشر و الثالث عشر من نوفمبر/ تشرين الثاني 2015 م  في كل من بيروت وباريس.
" أعرب عن خالص التعازي القلبية للأمتين الفرنسية واللبنانية وللمجتمع الدولي أجمع في ضحايا الهجمات الإرهابية المروعة التي وقعت مؤخراً في بيروت وباريس، والتي راح ضحيتها ما يقرب من مائتي شخص وإصابة مئات المواطنين الآخرين.
يعتصر الألم واليأس قلوب أقارب و أحباء الذين قضوا اليوم، و في قلوب الملايين من الناس في جميع أنحاء العالم الحزن والإستياء ضد المجرمين ، الذين تخطوا عتبة الإنسانية و تجاهلوا و داسوا كل قوانين العلي القدير.
نتقدم بتعازينا إلى كل الذين فقدوا ذويهم وأقاربهم ونقف جنبا إلى جنب مع كل من أصابته هذه المأساة التي لا يمكن تصورها، ونصلي من أجل أن يخفف الله من آلامهم ومن أجل أن تستطيع البشرية التعافي من هذا المرض الفتاك ألا و هو الإرهاب ، الذي يهتك بالأرواح و يهدم المصائر."

المفتي الشيخ راوي عين الدين                                                       رئيس مجلس شورى المفتين لروسيا                                              ريئس الإدارة الدينية لمسلمي روسيا الإتحادية

المركز الإعلامي في مجلس شورى المفتين لروسيا


Facebook Google Plus Twitter Livejournal Mail.Ru

العودة إلى القائمة